هل بدأ ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو موسمًا ثنائيًا جديدًا؟

15 سبتمبر, 2017 06:48 ص

1 0

هل بدأ ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو موسمًا ثنائيًا جديدًا؟

سجل ليونيل ميسي هدفين لبرشلونة في مرمى يوفنتوس وسجل كريستيانو رونالدوهدفين لريال مدريد في مرمى أبويل نيقوسيا القبرصي في بداية مشوار الفريقين في دوري أبطال أوروبا وهو ما دفع صحيفة “ماركا” للتأكيد أن النجمين يبدآن موسمًا جديدًا من التنافس الثنائي وأن نهاية حقبتهما لن تأتي بسهولة.

وطرحت” ماركا” استفتاءً بين قرائها حول اللاعب الذي سيقدم موسمًا جيدًا انطلاقًا من بدايتهما في الموسم الجديد، وتفوق النجم الأرجنتيني على غريمه في التصويت بفارق بسيط.

وأكدت الصحيفة أن المقارنة بين النجمين عبر تاريخهما متقاربة على المستوين المحلي والدولي من خلال عدة أرقام.

ففي دوري أبطال أوروبا سجل الهداف التاريخي حاليًا للمسابقة كريستيانو رونالدو 107 أهداف بين مانشستر يونايتد وريال مدريد في 141 لقاءً بمعدل هدف كل 114 دقيقة، في حين سجل ليونيل ميسي 96 هدفًا في 116 لقاء بمعدل هدف كل 100 دقيقة.

وفي صناعة الأهداف في دوري أبطال أوروبا يتفوق نجم ريال مدريد بـ 37 تمريرة حاسمة مقابل 26 لميسي الذي لعب لقاءات أقل.

وعلى صعيد الدوري الإسباني سجل مهاجم برشلونة والهداف التاريخي لليغا 354 هدفًا في 385 لقاء وبمعدل هدف كل 87 دقيقة.

في المقابل، سجل كريستيانو رونالدو لريال مدريد 285 هدفًا في 265 لقاء بمعدل هدف كل 80 دقيقة.

وعلى صعيد صناعة الأهداف يتفوق ميسي بـ 160 تمريرة حاسمة مقابل 90 لرونالدو الذي لعب لقاءات أقل.

وعلى صعيد المنتخبات يعد النجمان الهدافين التاريخيين لمنتخبي البرتغال والأرجنتين إذ سجل كريستيانو رونالدو 78 هدفًا في 145 لقاءً وسجل ليونيل ميسي 58 هدفًا في 118 لقاءً.

وأكدت صحيفة “ماركا” أن غياب النجمين عن بعض لقاءات فريقيهما يعتبر مؤثرًا واستدلت بفشل ريال مدريد بالفوز في لقاءين داخل ملعبه أمام فالنسيا وليفانتي إذ اكتفى بالتعادل في غياب نجمه الأول وأكد زميلاه لوكاس فاسكيز وتيو هيرنانديز بعد اللقاء الثاني أهمية وجوده في كل اللقاءات.

واعتبرت “ماركا” أن غياب ميسي أكثر تأثيرًا على برشلونة في الوقت الحالي لأن المدرب الجديد وضع خطة حول النجم الأول للفريق وقال فالفيردي: “إنه إذا كان في يوم جيد ويملك الثقة يكون عاملًا مؤثرًا وحاسمًا في أي لقاء”.

مصدر: adengd.net

إلى صفحة الفئة

Loading...