كريستيانو رونالدو بطل التدخلات الخشنة في ديربي مدريد

17 سبتمبر, 2014 01:36 م

24 0

كريستيانو رونالدو بطل التدخلات الخشنة في ديربي مدريد

يمتلك النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أيقونة نادي ريال مدريد الإسباني تاريخاً حافلاً بالتدخلات الخشنة والعنيفة ضد لاعبيّ أتليتكو خلال مباريات الديربي بين الفريقين منذ قدومه إلى العاصمة الإسبانية آتياً من مانشستر يونايتد الإنكليزي مقابل 94 مليون يورو.

وأفردت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية تقريراً واسعاً حول تدخلات كريستيانو رونالدو في مباريات ديربي العاصمة الإسبانية واصفة تلك التصرفات بـ"السلوك العدائي" ضد لاعبي لاعبي الروخي بلانكوس في مختلف المسابقات المحلية والقارية.

ففي موسم 2010/2011، تدخل هداف ريال مدريد على قدم مدافع أتليتكو مدريد آنذاك يوفالوسي خلال مباراة الديربي بين الفريقين ثم ركل قائد الفريق ذو الألوان البيضاء والحمراء غابي في وجهه خلال موسم 2012/2013.

وفي موسم 2013/2014، ارتكب النجم البرتغالي الفائز بجائزة أفضل لاعب في القارة العجوز في الموسم المنصرم خطأ بعد تدخله العنيف والمتهور على ظهير أتليتكو الأيمن خافيير مانكيلو الذي يحمل ألوان ليفربول الإنكليزي حالياً على سبيل الإعارة.

وفي إياب كأس السوبر الإسبانية على ملعب فيثنتي كالديرون مطلع الموسم الجاري، ضرب كريستيانو رونالدو مدافع أتلتيكو مدريد الأوروغوياني دييغو غودين بكلتا يديه في مشهد لم يلحظه حكم المباراة ومرّ بسلام على النجم البرتغالي دون أن توقع عليّه عقوبة صارمة.

وأثارت واقعة "ًصاروخ ماديرا" مع المدافع الأوروغوياني استياء عارماً لدى جماهير أتليتكو مدريد مع تدخل طبيعي مع جماهير الغريم التقليدي برشلونة مطالبين لجنة العقوبات في الاتحاد الإسباني بتوقيع أقصى عقوبة على النجم البرتغالي مثلما فرضوها على المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني بحرمانه من التواجد مع فريقه لثمان مباريات بسبب احتكاكه بحكم موقعة السوبر.

وفي مباراة الديربي ضمن الجولة الثالثة من الدوري الإسباني، عاد كريستيانو مجدداً لممارسة هوايته العدائية ضد لاعبي الروخي بلانكوس وكانت هذه المرة مع المدافع البرازيلي الصلب جواو ميراندا حيث ضربه بعيداً عن أعين الحكم فيما التقطت عدسات التلفزة وكاميرات المصورين مشهد التعدي بوضوح لا لُبس فيه.

ويبرر بعض المؤيدين للنجم البرتغالي الذي يتربع على عرش أفضل لاعبي الكرة في العالم بعد فوزه في العام الماضي بجائزة الكرة الذهبية متفوقاً على غريمه الأرجنتيني ليونيل ميسي بأنه يتعرض لمخاشنة عنيفة وقوية من كتيبة المدرب دييغو سيميوني.

ويضطر كريستيانو رونالدو وفقاً لهؤلاء الأنصار للتدخل شخصياً بفضل الممارسات المستمرة من لاعبي الأتليتكو مع تجاهل حكام مباريات الديربي لتلك الوقائع ما يضع "CR7" تحت ضغط كبير يؤدي في نهاية المطاف لانفجاره وانفعاله بشدة وخروجه عن طوره المعهود.

في المقابل، يرد الآخرون بأن النجم البرتغالي لديه "حماية" خاصة وتعامل "استثنائي" من الحكام الإسبان في مختلف المسابقات المحلية مثل الدوري الإسباني وكأس الملك وكأس السوبر بينما لا يجرؤ قائد "برازيل أوروبا" على ارتكاب مثل تلك التدخلات في المسابقات القارية والعالمية.

وبين هذا وذاك، يبقى كريستيانو رونالدو أحد أفضل لاعبي ريال مدريد على مدار تاريخه في مباريات الديربي ولطالما حسم تلك المواجهات المثيرة بفضل أهدافه الحاسمة وتمريراته الحاسمة لزملائه اللاعبين.

مصدر: adenalghad.net

إلى صفحة الفئة

Loading...