قاتل يخرج من السجن فيقتل خطيبته ويأكل قلبها

17 سبتمبر, 2014 03:56 ص

14 0

قاتل يخرج من السجن فيقتل خطيبته ويأكل قلبها

قام رجل أميركي من ولاية انديانا بقتل خطيبته السابقة طعنا وتشويه جسدها قبل أن يأكل العديد من أعضائها.

ونقلت صحيفة "لويس فيل كورييه جورنال" أن جوزيف أوبرهانسلي (33 عاما) متهم بقتل تامي جو بلانتون (46 عاما). وقد وجهت إليه تهمة القتل العمد والإساءة إلى جثة وكسر واقتحام منزل.

أوبرهانسلي، الذي سبقت محاكمته بتهمة القتل الخطأ في ولاية يوتا، تم توقيفه بعد أن زارت الشرطة منزل خطيبته السابقة بلانتون للبحث عنها لأنها لم تذهب إلى عملها.

وقال أفراد الشرطة في شهادتهم أمام المحكمة إنهم عثروا على جثة المرأة ملطخة بالدماء في حمام منزلها وأنها تعرضت على ما يبدو لضربات قوية.

وقد أوضح تشريح الجثة أن المرأة ماتت من جراء الصدمات القوية والمتعددة في الرأس والعنق والجذع، وأن أجزاء من قلبها ورئتيها ودماغها مفقودة.

وعثرت الشرطة في منزل القتيلة على طبق به ما بدا وكأنه عظم جمجمة عليه دم وكذلك مقلاة وزوج ملقط ومقابض ملطخة بالدم.

وقالت الشرطة إن أوبرهانسلي اعترف لها بأنه أكل العديد من أعضاء بلانتون مطبوخة ونيئة.

وعند مثوله أمام المحكمة، قال أوبرهانسلي إنه شخص آخر وأضاف للمحكمة أنه ليس الشخص الذي يطلبونه مؤكدا أن اسمه زوس براون وأنه لا يعرف إن كان مواطنا أميركيا.

وكان الضباط قد حضروا إلى منزل بلانتون بعد أن اتصلت بالشرطة وقالت إن أوبرهانسلي يحاول اقتحام منزلها. بعد وصول الشرطة، وافق أوبرهانسلي على المغادرة.

وليس قتل بلانتون هو الجريمة الأولى للرجل. فقد سبق أن سجن في ولاية يوتا بعد أن أدين بالقتل في إطلاق نار عام 1998 قتل خلاله خطيبته المراهقة صابرينا ألدر (17 عاما). كما أطلق النار على والدته في الظهر والذراع بينما كانت تحاول الدفاع عن ألدر.

وقد أطلق سراحه من السجن عام 2012 من تلك الجريمة. وهو الآن متهم في جريمتين في مقاطعة كلارك في ولاية انديانا.

مصدر: al-tagheer.com

إلى صفحة الفئة

Loading...