استقبل آخر الأخبار دقيقيه بدقيقة عن أهم القضايا الساخنة مع NewsHub. حمّل الآن.

إسرائيل وإيران .. من "الانتقام في السر" لـ "الحرب العلنية"

11 فبراير, 2018 05:46 م
11 0

يتصاعد التوتر العسكري العلني بين إسرائيل وإيران في الوقت الذي تحيي فيه جماعة حزب الله اللبنانية، المدعومة من إيران، ذكرى اغتيال قائدها العسكري عماد مغنية، في عملية انتقام "قوية وخفية" نسبت للمخابرات الإسرائيلية.

ويمثل الفرق بين المواجهات الجوية الإسرائيلية الإيرانية السبت (10 فبراير)، واغتيال مغنية في 12 فبراير 2008، 10 سنوات فاصلة بين حرب الظل والحرب المباشرة بين إسرائيل من جهة، وإيران ووكلائها من جهة أخرى.

وكان مغنية اغتيل في العاصمة السورية دمشق، بعد أن أنهى اجتماعا مع إيرانيين، بينما قيل إن الموساد زرع قنبلة في الإطار الاحتياطي بسيارته الميتسوبيشي، بحسب صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية.

فقد أرادت إسرائيل الانتقام من مغنية، وهو العقل المدبر لتفجير ثكنة عناصر مشاة البحرية الأميركية (المارينز) في بيروت عام 1983، وكذلك العقل المدبر للاعتداءات على السفارة الإسرائيلية (1992) ومركز الجالية اليهودية (1994) في بوينس آيرس عاصمة الأرجنتين.

مصدر: barakish.net

حصة في الشبكات الاجتماعية:

تعليقات - 0